تـولي الـدولة الأمن الداخلي أكبر عناية باعتباره دعامة الاستقرار وهي تبذل أقصـى جهـودها في توفير الأمن والســلامة والطمأنينة للمــواطنين والمقيمين .

و قـد أسس أول قسم لشرطة الاطفائيــة في عام 1955م وكان وقتها متواضعاً نسبياً في عدد أفراده وكـذلك المعدات والآليات، ومع تطـور البلاد واتساع النهضة العمرانيـة وزيادة حجم المنشآت أصبح من الضروري زيادة الإمكانيات ووسائل المكافحة وذلك لمواكبة هذه النهضة .

وقد تطـور القسم تدريجياً وقفز قفزات عديدة ونوعية وذلك في أوائل السبعينات و تم تزويده بالضباط المتخصصين والمؤهلين علمياً في مجالات الإطفاء والإنقاذ والإسعاف والدفاع المدني وكذلك بالأفـراد المدربين وتزويدهم بالمعدات الحديثة، وتم تغير مسمى القسـم من قسم شرطـة الإطفائيـة إلى "إدارة الدفاع المدني" بموجب قرار وزير الداخلية رقم ( 8 ) لسنة 1991م لمواكبة النهضة الحضارية والعمرانية التي تمر بها البلاد .

ونظـراُ لمواكبة النهضة الشاملة التي تنتظم البلاد تم تغيير مسمى إدارة الدفاع المدني إلى الإدارة العامة للـدفاع المدني بموجب قـرار وزير الدولة للشؤون الداخلية رقم ( 38 ) لسنة 2005 م واعتماد هيكلهــا التنظيمي لتواكب هذه النهضـة الواضحة والسريعة .