تختـص (( إدارة أمن الجنـوب )) بالعـديـد من المهـام والـواجبات والمسئوليـات الأمنيـة الرامية لحفـظ واستتبابه في المجتمع وفي سبيل ذلك تقوم بالآتي :-

  1. المحافظة على الأمن والنظام العام وحماية الأرواح والأعراض والممتلكات العامة والخاصة ، وتوفير الطمأنينة والسكينه العامة .
  2. منع الجريمة والوقاية منها وتقليل فرص إرتكابها، باستخدام كافة الأساليب والوسائل القانونية الممكنة ، وضبط ما يقع منها .
  3. تلقى البلاغات والشكاوى عن مختلف الجرائم ، التي تقع ضمن الاختصاص الجغرافي للإدارة، والقيام بكافة الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الصدد .
  4. القيـــام بأعمال جمع الاستدلالات في الجرائم، والتحقيق فيها طبقاً للقانون .
  5. المحافظة على الآداب العامة، وضبط الجرائم المتعلقة بها، و مكافحة التسول والتشرد .
  6. تيسيير الدوريات المختلفة بما يكفل تحقيق الأمن وتقليل فرص وقوع الجريمة وتنظيم حركة المرور ومراقبة الطرق وتأمين سلامة المجتمع وتقديم المساعدة الإنسانية الممكنة لمن يتعرضون للحوادث والكوارث .
  7. تأمين وحماية الموانئ البحرية للدولة وإحكام الرقابة الأمنية عليها، في نطاق الاختصاص الجغرافي للإدارة، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة .
  8. تلقى طلبات تراخيص الأسلحة النارية وذخائرها واتخاذ الإجراءات بشأنها طبقاً للقانون والنظم المعمول بها ومراقبة تنفيذ الضوابط المقننة لكيفية حيازة الأسلحة النارية والذخائر والمتفجرات .
  9. التواصل مع كافة فئات المجتمع، في نطاق الاختصاص الجغرافي للإدارة، لتعزيز دورها في مواجهة المشكلات الاجتماعية بغرض مكافحة الجريمة والوقاية منها .
  10. اقتراح مشروع الموازنة السنوية للإدارة .
  11. أي مهام أخرى تكلف بها .

النطاق الجغرافي لاختصاصات " إدارة أمن الجنوب " :

يشمل النطاق الجغرافي " لإدارة أمن الجنوب " إذ إنها تشمل المنطقة الجنوبية لدولة قطر بالإضافة إلى كامل منطقة الساحل الجنوبي الشرقي من دوار سلاح الجو ورأس أبو فنطاس إلى منطقة سيلين وخور العديد جنوباً، شاملاً الجزر الإقليمية التابعة للدولة ومن منطقة الحضارمة مروراً بجنوب مسيمير وجنوب المنطقة الصناعية وجنوب السجن المركزي ومستودعات الشرطة وصولاً إلى منطقة الخرارة وروضة راشد والخفوس وسودانثيل والى كامل حدود الدولة مع المملكة العربية السعودية ومن تقاطع محطة أبو نخلة بطريق سلوى العام إلى منفذ أبو سمرة شاملاً جميع القرى والمناطق التي تقع شمال الطريق العام باتجاه أبو سمرة .

الطرق الحيوية والرئيسية الهامة بمنطقة اختصاص الإدارة :

1. طريق سلوى العام وهو الطريق البري الوحيد الذي يربط منفذ أبو سمرة الحدودي البوابة الوحيدة لقطر مع دول الجوار .
2. طريق مسيعيد العام وهو الطريق الحيوي الذي يربط مدينة مسيعيد بالوكرة والدوحة ومن أكثر طرق الدولة كثافة مرورية لأهمية مدينة مسيعيد الاقتصادية .
3. طريق رقم (55) طريق مسيعيد/ سلوى وهذا الطريق تسلكه معظم الشاحنات من مسيعيد في طريقها للمنطقة الصناعية بالدوحة أو منفذ أبو سمرة في طريقها إلى خارج البلاد، حيث يتم تصدير منتجات الدولة من المصانع بمنطقة مسيعيد بالإضافة إلى أن الحصى ( الكنكري ) والرمل ( الدفان ) يتم جلبهما من مدينة مسيعيد دون غيرها .