نظـم المعلومات تحرز المرتبة الأولى في مسابقة (( النظم والبرمجيات ))

1

قام سعادة الشيخ/ عبد الرحمن بن خليفة آل ثاني وزير البلدية والتخطيط العمراني - رئيس اللجنـة العليا لمـؤسسة جـائـزة منظمة المدن العربية يـوم الثــلاثاء المـوافـق 11/5/2010 بتوزيع جوائز الدورة العاشرة على الفائزين فى المسابقة التى نظمتها مؤسسة جائزة منظمة المدن العربية، والتى حصلت فيها وزارة الداخلية ممثلة في ( إدارة نظـم المعلـومات ) على المرتبة الأولى ( جائزة النظم والبرمجيات ) .

وقد تسلم العميد/ صالح خميس الكبيسى -مدير إدارة نظم المعلومات - الدرع الذهبي لجائزة النظم والبرمجيات -، التي حصلت دولة قطر على المركز الأول متفوقة على 20 ترشيحاً تقدموا لنيل جائزة تقنية المعلومات، وتشمل جائزة استخدام وتطبيق الحاسب الآلي، وجائزة النظم والبرمجيات، وجائزة خبير المعلوماتية وقد جاءت مدينة بيروت فى المرتبة الثانية ثم مسقط فى المرتبة الثالثة .

وأكد العميد/ صالح خميس الكبيسى أن هذه الجائزة تعني الكثير لوزارة الداخلية حيث تضع على عاتقها أموراً كثيرة لتحافظ على هذا المستوى وتقديم خدمات متميزة لجمهور مراجعي وزارة الداخلية فى كافة إداراتها الخدمية والأمنية .

ووجه شكره لسعادة وزير الدولة للشئون الداخلية وسعادة مدير عام الأمن العام على دعمهما الكبير لإدارات وزارة الداخلية بوجه عام ، وإدارة نظم المعلومات بوجه خاص ، ونعاهدهما على الاستمرار فى التقدم والتميز للارتقاء بالخدمات التى تقدمها الإدارة .

وأشار إلى إن وزارة الداخلية استحقت عن جدارة الفوز بهذه الجائزة بشهادة كافة أعضاء لجنة التحكيم حيث توجد معايير تتبناها اللجنة لمنح الجائزة منها المردود البيئي، والخدمات التى تقدمها، ومستوى التقدم والرقي الذي تضيفه لمجال الجائزة وغيرها من المعايير التى تتخذها اللجنة أثناء تصويتها على الجائزة .

يذكر إن منظمة المدن العربية منظمة غير حكومية، متخصصة في شئون البلديات والمدن في الوطن العربي وتم تأسيسها في 15 مارس 1967، وتتخذ مؤسسة الجائزة من الدوحة مقرا لها، وقد تميزت ترشيحات الدورة العاشرة الحالية بالثراء والجودة فضلا عن الكم والنوع ، فقد بلغ عددها 115 ترشيحا لكل منها خصوصيته فى مجالات الجائزة وأفرعها المختلفة. وقد استفادت معظم المدن العربية من مستجدات العلم والتكنولوجيا مما أعطاها صفة الأصالة والمعاصرة خاصة فى مجالات العمارة والتراث وهذا أحد أهداف منظمة المدن العربية .

كما تعد مؤسسة جائزة المدن العربية بالدوحة من المؤسسات الخيرية غير الهادفة للربح وتهدف إلى تشجيع التجديد والابتكار ، ارتكازاً على الطابع المعماري العربي الإسلامي في العمارة المعاصرة والحفاظ على هوية المدينة العربية وتراثها وصيانة المعالم والمآثر التاريخية ، وإعادة توظيفها في الحياة المعاصرة وتشجيع المهندسين والمخططين العرب على الإلتزام بمبادئ الفكر والفن المعماري العربي والإسلامي .